Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

للتواصل الاعلانات التجارية منتدى اعمار تظاهرة الاسبوع مجلس الادارة اعمار
 
Share |
طباعة اضافة الموضوع الى المفضلة حفظ الموضوع ارسل الموضوع الى صديق

مذكرات مُعتقل عراقي ماقبل 2003 /ج3


مذكرات مُعتقل عراقي ماقبل 2003 /ج3

مذكرات معتقل عراقي ماقبل 2003 

بسم الله الرحمن الرحيم 

الحمد لله سبحانه و الاتکال علیه في السراء و الضراء و الصلاة و السلام علي خير الانام ابي القاسم محمد و على آله الطيبين الطاهرين .. و بعد ـــــــــــ 

مذكرات مُعتقل عراقي ماقبل 2003 

بقلم / عبد الزهرة الكربلائي 

الجزء الثالث   

من الأعتقال الى التحرر - 5 

لقد قضيت سويعات لوحدي في تلك الغرفة و انا افكر في الذي سيواجهني مستقبلا" و ماذا سيصنعون بي و قد تذكرت اهلي كثيرا" فأنا من عائلة متدينة و كان الحاج والدي ( رحمه الله تعالى ) مواظبا" على صلاة الليل و كنت ارافقه في صغري دخول الحرم الحسيني الشريف و لا انسى عندما كان يمر موكب جنائزي امامنا هناك كان يذكرني المرحوم والدي بالموت و يقول لي .. افرض نفسك موجودا" داخل التابوت عوضا" عن الميت .. هل كنت تتمنى ان يرجعك الله سبحانه الى الدنيا مرة ثانية لتعمل صالحا" و لا تتبع هواك ؟ كنت اجيبه و بدون تردد بنعم .. والدتي ( رحمها الله تعالى ) ايضا كانت متدينة و بسيطة و تربي اطفالها على افضل وجه و كنا نقيم مجلسا" لقراءة حديث الكساء اسبوعيا" .. و رحت افكر كثيرا" فيما سيحصل مستقبلا" لأهلي و باقي اعضاء عائلتي .. و من جانب آخر كنت افكر في احتمال مراجعة الشهيد البطل اسعد الى هذه الشقة فماذا سيحدث و جلاوزة الأمن ينصبون كمينا له بالمرصاد ليقبضوا عليه .. و انا في خضم هذه الأفكار المتشابكة والعويصة .. فأذا بالفجر قد اقبل و تيممت في احدى زوايا الغرفة وصليت ركعتي الفجر وكانت صلاة ايمانية رائعة بأمتياز فائق و ذات طعم عجيب غريب لم اذقه من قبل .. و انا في تلك الحالة واذا بالمفوض علي ومعه رفيقه ضابط الأمن وبعد ان عاودا علي السباب والشتائم والضرب المبرح .. سحبوني الى خارج الغرفة .. و طلبا مني ان احمل اغراضي كلها واذهب معهما الى مكان ﻻ اعرف مصيره و الى اين ؟  

     نعم نقلوني الى بناية تابعة لمديرية أمن الموصل و قبل دخولي لفت نظري قطعة كبيرة تتوسط اعلى باب الدخول كتب عليها هذه اﻵية المباركة ( بسم الله الرحمن الرحيم يا ايها اللذين آمنوا ان جائكم فاسق بنبأ تبينوا ان تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين . ) فرأيت الحرس في الباب وآخرين من العسكريين و المدنيين رايحين وجايين .. و بمجرد توقف السيارة اللعينة التي كانت تقلنا .. اصطف الجلاوزة الموجودون هناك وبسرعة كبيرة على خطين متقابلين و استلموني و وضعوني في وسطهم و بدأوا بالسب و لحقتها الراجديات و الجلاليق و التفال الكثيف و بلاهوادة الى ان اوصلوني باب غرقة التحقيق و لكنها اتضحت بأنها كانت غرفة التعذيب الوحشي و اللا أنساني 

نعم و انا في هذه الحالة .. صممت ان اتوكل على الله سبحانه و اكون قويا" و اقاومهم الى ما استطيع و ما املك من عزيمة و اصرار على مواصلة الدرب أو الشهادة في سبيل الله تعالى.  

من الاعتقال الى التحرر - 6 

توكلت على الله ثم دخلت غرفة التعذيب و كانت متوقعة الملامح لي فهناك طاولة واحدة في احد زواياها وقد تربع خلفها ضابط الأمن فؤاد دوش وكان مفوض الأمن علي وعنصر امني آخر واقفين على جانببه .. عدد من الكراسي .. مجموعة من  الحبال و السياط و العصي .. عدد من الكتب المبعثرة على الطاولة و لفت نظري عنوان احد تلك الكتب و كان بخط واضح و هو (( الماسونية )) و قد تعجبت كثيرا . 

ادخلوا الرهينة المؤمن الذي اصطحبوه الى الشقة مساء أمس و سألوه مرة أخرى هل يعرفني ام ﻻ ؟ فأجابهم بلا فأخرجوه من غرفة التعذيب و بقيت معهم .. نعم ﻻ يفوتني ان اذكر هنا ان الرهينة كان قد تعرفت عليه من خلال لقاء جمعني به مع الشهيد البطل عبدالجبار گرمة.  

 افتتح ضابط الأمن فؤاد دوش خطابه لي و قال : اذا تفوهت امي باقل اساءة لحزب البعث او نطقت كلمة واحدة ضد صدام  لبصقت في فمها ! .. نعم طلب مني هذا المجرم ان اجلس على احد الكراسي امامه و امر احدهما ان يعصب عيني بخرقة كانت مخصصة لذلك و فعلها فورا" .. قال احدهم اشلونك عبدالزهرة الخميني .. اخلع ملابسك كلها فبدأت بخلع سترتي و اكتفيت و اذا به ضربات قوية اصابتني على وجهي و راسي و صرخ قائلا" انزع ملابسك كلها و انزع ملابسك الداخلية ! و بسرعة .. و الراجديات تتوارى علي .


نعم خلعت كل ثيابي و حتى آخر لباس كان يستر عورتي .. وضعت يدي امامي لأغطيه فاذا بصوت احدهم يعلو ليطلب رفع يدي الأثنتين و بدأت و بكل لكمة منه ارفع يدي تدريجيا" .. فقال اعترف يابن ... مع اي تنظيم تعمل و من هو مسئولك التنظيمي ؟ اعترف كي نطلق سراحك و تعود لتكملة الكلية و تتخرج مهندسا" و لا تأخرنا و فضها ، اجبته بان ليس لي اي ارتباط  بتنظيم و ما عندي مسؤول .. فرفعني احدهم و لكمني بضربة قوية ليبعثني الى رفيقه و هذا بدوره ضربني بقالعة و شمرني الى ثالثهم .. و هكذا اصابني الدوار بين هذا و ذاك .. و لم احافظ على توازني .. وسقطت منهكا" ونجوم الظهر تتطاير من عيوني .. و اﻵﻻم اخذت مأخذا" مني .. و الدماء تسيل من فمي و انفي .. بعدها جاء دور الفلقة .. فربطوا رجلي الأثنتين بحبل سميك و بقوة ووقف اثنان منهم على جانبي اطرافي السفلى .. و رفعا اقدامي الى الأعلى و رأسي متدلي الى الأسفل و بدأ ثالثهم و بسوط موجع بضرب بواطن اقدامي .. فسالت الدماء .. و يصرخون : اعترف ..  اعترف ابن ال... تعبوا نعم تعبوا من ضربي .. و تركوني قليلا ليبدؤا بطريقة جديدة في التعذيب .. نعم جلبوا عصا كهربائية فمع كل ضربة تصحبها نتلة و صعقة كهربائية و كانت ضرباتهم على نتوءات بارزة في كافة انحاء جسمي .. و انا في هذه الحالة المؤلمة .. عريان و عيناي معصوبتان .


كانت هناك اضواء كثيفة تشتعل و تنطفأ و تكبر و تصغر و كنت احس بها من خلال الخرقة المشدودة على عيني ، خاطبني احدهم قائلا" : إن لم تعترف فسوف افعل بيك و  يابن ال... فاخذني من رقبتي و طرحني ارضا" .. فعندها صرخت و بكيت بكاءا" شديدا" و التمسته على ان لا يفعلها و مسكته من بطنه و قلت له اقتلني و لا تفعل ذلك و اقسمت عليه كل المقدسات و انا في حال البكاء و الالتماس فاذا بأحدهم يصرخ و يقول : اتركوه !! لماذا تضربوه !! خلوه و افتحوا عيونه .. و فعلا" تركوني و فتحوا عصابة عيني و بصعوبة فائقة استطعت ان اتمالك نفسي و احاول معاينة ما حوالي و ازلت الوغف و الدم الذي ملأ فمي .. و جلست و تنفست الصعداء و فجأة طلب مني المجرم فؤاد دوش ان اسرد نكتة فكاهية .. و لا اصدق ما يحصل  هل هذا واقع فعلا ام خيالا" اتصوره .. و طلبت منه ان البس ملابسي كي اطيق حكاية النكتة الفكاهية و الحمد لله تعالى و قبل طلبي و لبست ثيابي كلها و بدات احكي النكة الفكاهية و قلت :ـ  

كان هناك اب و ابنه احولان ( يعني يرون الواحد اثنين ) و لم يكن احد موجودا" عندهما  

الإبن يخاطب اباه : بويه اريد دينار منك و دينار من عمو. 

الأب يجيب ابنه : ولك بس آنه وياك وحدنه  .. أشو هاك دينار الك و دينار لأخيك أو ولي .

نعم ضحكوا و لما ضحكت معهم .. اهانوني و سبوني و طلبوا مني ان ﻻ اضحك .. و فعلت ذلك

اخبروني بأني سوف انقل الى زنزانتي و فعلا احضروا عنصرا امنيا لكي يوصلني اليها .

بقلم المعتقل مايقبل سنة 2003 / عبد الزهرة الكربلائي .


وعلى منتدى الشبكة

http://www.iraq2003.com/vb/showthread.php?2793-%E3%D0%DF%D1%C7%CA-%E3%F5%DA%CA%DE%E1-%DA%D1%C7%DE%ED-%E3%C7%DE%C8%E1-2003-%CC3-%E6%C7%E1%C3%CE%ED%D1&p=3010#post3010


 

 


مواضيع ذات صلة
منتدى الجامعيين العراقي الاسترالي يقيم أمسية عراقية رمضانية في سيدني
فيديو / سيدني تشهد مهرجانا كبيرا للجالية العراقية بتحرير الموصل
التجمع العراقي في أستراليا يحتفل بتحرير الموصل
فعاليات المهرجان الثقافي العراقي 2017 في سيدني
جدلية السياسة والوعي / كتاب جديد للمفكر الاستاذ ماجد الغرباوي / سيدني ـ أســـتراليــا
إحتفائية أدبية وشعرية للجواهري في البصرة
سيدني تشهد مؤتمرا إستشاريا لإتحاد مسلمي أستراليا للسلام
إحتفائية وكلمة لشمعة مؤسسة الحوار الانساني الخامسة في استراليا
اليابان تضطر لفتح الأبواب أمام المهاجرين الأجانب لسبب غريب
اعلان // دعوة حضور للمهرجان الثقافي العراقي الخامس في استراليا / مدينة سيدني
مذكرات مُعتقل عراقي ماقبل 2003 / ج5 والأخيــر
مذكرات مُعتقل عراقي ماقبل 2003 / ج4
مذكرات مُعتقل عراقي ماقبل 2003 /ج2
مذكرات مُعتقل عراقي ماقبل 2003
رابطة البياتي ومؤسسة العراقية وتظاهرة الأدب العربي المهجري قي سيدني
 
 

لللإطـــلاع على موقع لجنة العمل المشترك لمنظمات الجالية العراقية في أستراليا

أخبار العراق ساعة بساعة

حوار مفتوح مع المفكر ماجد الغرباوي رئيس مؤسسة المثقف

بيــــان / تشكيل لجنة العمل المشترك لمنظمات الجالية العراقية

شاهد بالفيديو عاشوراء الامام الحسين في سيدني ـ أستراليا لعام 1432هـ .ا

أقلام حُرّة

محطات تلفزيونية عربية

قصة واقعية / قوارب الموت / 13 / 7 / 1999


صراع الزعامات يضيع ملامح الدولة العراقية / الاستاذ تيسير سعيد الأسدي


لقــاء وإتفاق بين التيار الديمقراطي والحزب الشيوعي في استراليا


التكنوقراط تحدي المرحلة القادمة / الاستاذ جواد العطار


إستفتاء كوردستان مابين الحصار وقانون الأحزاب . الجزء الثاني


إستفتاء كوردستان مابين الحصار وقانون الأحزاب . الجزء الأول


لقاء ودي بين منظمتين نسويتين في سيدني


إعلان/جمعية الأكادميين العراقيين تنظم سيمنارات لتطوير التعليم العالي في العراق


الإستقالات في حكومة المُحاصصات


نداء آخر من حملة اعمار مكتبة جامعة الموصل

للإطلاع على العدد الجديد لجريدة العراقية الاسبوعية الصادرة في أستراليا


تــابـعــونــا على تــويــتــر ...ا


البث التلفزيوني المباشر لجميع القنوات العربية


شاهد وأختار افلام ومسرحيات وتمثيليات


مشاهد مضحكة على اليوتيوب


عالم الأمومة والطفولة


أســتراليـات
 
http://www.alwa.eb2a.com/images/s7f/mm1.jpg
http://www.alwa.eb2a.com/images/s7f/mm2.jpg
http://www.alwa.eb2a.com/images/s7f/mm3.jpg
http://www.alwa.eb2a.com/images/s7f/mm4.jpg
http://www.alwa.eb2a.com/images/s7f/mm5.jpg
http://www.alwa.eb2a.com/images/s7f/mm6.jpg
http://www.alwa.eb2a.com/images/s7f/mm7.gif
http://www.alwa.eb2a.com/images/s7f/mm8.jpg
http://www.alwa.eb2a.com/images/s7f/mm9.jpg
http://www.alwa.eb2a.com/images/s7f/mm10.jpg
http://www.alwa.eb2a.com/images/s7f/mm11.jpg
http://www.alwa.eb2a.com/images/s7f/mm12.jpg
http://www.alwa.eb2a.com/images/s7f/mm13.jpg
http://www.alwa.eb2a.com/images/s7f/mm14.jpg
http://www.alwa.eb2a.com/images/s7f/mm15.jpg
 
 
 
 

 
لاستكمال دراساتكم الجامعية
المعهد الأوروبي العالي لدراسات العربية
إستراحة القارىء
مـع الكاميرا الخفيـة
شركة البغدادية
للتصميم والإعلان والبرمجة
البث المباشر لمدينة
كربـــلاء المقدســة
المواقع العراقية الصديقة
Iraqi SITES

Bookmark and Share

     
إعمار | مجلس الادارة | تظاهرة الاسبوع | منتدى اعمار | الأعلانات التجارية | للتواصيل

المقالات المنشورة ليست بالضرورة تُعبِّر عن رأي إعمار - إعمار آمنت بتنوّع الطيف العراقي وعمق جذوره الحضاريّة
إعمار أول موقع إعلامي ألكتروني عراقي يصدر من القارة الأسترالية

 
© 2005-2010 Iraq2003